شرح العقيدة الواسطية

من 1439-02-06 وحتى 1440-12-06
(103) الإيمان برؤية المؤمنين لربهم يوم القيامة
09 دقيقة 56 ثانية
الثلاثاء 7 محرم 1440هـ - الموافق 18 سبتمبر 2018 م
 
عدد المشاهدات : 644
المقدمة
(1) مقدمة بين يدي التعليق على الكتاب. 03 دقيقة 54 ثانية
(2) التعليق على البسملة 3 دقيقة 21 ثانية
(3) قول المؤلف : "الحمد لله الذي أرسل رسوله بالهدى" 6 دقيقة 45 ثانية
(4) قول المؤلف : " ليظهره على الدين كله" 6 دقيقة 3 ثانية
(5) قول المؤلف : " وكفى بالله شهيدا" 4 دقيقة 7 ثانية
(6) قول المؤلف : "واشهد أن لا إله إلا الله" 7 دقيقة 32 ثانية
(7) قول المؤلف : " فهذا اعتقاد الفرقة الناجية" 11 دقيقة 12 ثانية
(8) قول المؤلف : "المنصورة إلى قيام الساعة" 2 دقيقة 19 ثانية
(9) قول المؤلف : " أهل السنة والجماعة" 05 دقيقة 24 ثانية
أركان الإيمان
(10) الأصل الأول الإيمان بالله 07 دقيقة 57 ثانية
(11) الأصل الثاني الإيمان بالملائكة 01 دقيقة 13 ثانية
(12) الأصل الثالث الإيمان بالكتب 1 دقيقة 13 ثانية
(13) الأصل الرابع الإيمان بالرسل 1 دقيقة 36 ثانية
(14) الأصل الخامس والسادس الإيمان بالبعث والقدر 01 دقيقة 38 ثانية
(15) الإيمان بما وصف الله به نفسه في كتابه 2 دقيقة 54 ثانية
(16) الإيمان بم وصفه به رسوله محمد 40 ثانية
(17) ضلالات أهل الانحراف في الأسماء والصفات 1 دقيقة 23 ثانية
(18) ضلالة التعطيل 04 دقيقة 18 ثانية
(19) ضلالة التمثيل 1 دقيقة 3 ثانية
(20)ضلالة التحريف 3 دقيقة 7 ثانية
(21) بل يؤمنون بأن الله سبحانه ليس كمثله شيء 5 دقيقة 31 ثانية
(22) قول المؤلف فلا ينفون عنه ما وصف به نفسه 02 دقيقة 18 ثانية
(23) قول المؤلف ولا يحرفون الكلم عن مواضعه 14 دقيقة 58 ثانية
(24) قول المؤلف ولا يلحدون في أسماء الله وآياته 15 دقيقة 54 ثانية
(25) ولا يكيفون ولا يمثلون صفاته بصفات خلقه 07 دقيقة 44 ثانية
(26) ولا يقاس بخلقه سبحانه 05 دقيقة 08 ثانية
(27) فإنه سبحانه أعلم بنفسه وبغيره 09 دقيقة 45 ثانية
(28) ولهذا قال سبحانه سبحان ربك رب العزة عما يصفون 06 دقيقة 26 ثانية
(29) فهو سبحانه قد جمع فيما وصف وسمى به نفسه 07 دقيقة 52 ثانية
(30) فلا عدول لأهل السنة والجماعة عما جاء به المرسلون 03 دقيقة 01 ثانية
(31)وقد دخل في هذه الجملة ما وصف الله به نفسه 09 دقيقة 33 ثانية
(32) قول المؤلف" قل هو الله أحد" 07 دقيقة 04 ثانية
(33) قول المؤلف " الله الصمد" 10 دقيقة 42 ثانية
(34) قول المؤلف" لم يلد ولم يولد" 02 دقيقة 47 ثانية
(35) قول المؤلف"ولم يكن له كفوا أحد" 03 دقيقة 35 ثانية
(36) قول المؤلف "وما وصف به نفسه في أعظم آية في كتاب الله" 05 دقيقة 09 ثانية
(37) قول المؤلف"الله لا إله إلا هو الحي القيوم" 10 دقيقة 35 ثانية
(38) قول المؤلف "له ما في السموات وما في الأرض" 06 دقيقة 01 ثانية
(39) قول المؤلف " يعلم ما بين أيديهم وما خلفهم" 05 دقيقة 19 ثانية
(40) قول المؤلف " وسع كرسيه السموات والأرض" 04 دقيقة 49 ثانية
(41) قول المؤلف "وهو العلي العظيم" 06 دقيقة 05 ثانية
(42)\"ولهذا كان من قرأ هذه الآية في ليلة\" 04 دقيقة 08 ثانية
(43)\"وقوله سبحانه وتوكل على الحي الذي لا يموت\" 06 دقيقة 40 ثانية
(44)\" وقوله سبحانه هو الأول والآخر والظاهر والباطن\" 13 دقيقة 05 ثانية
(45)\" وقوله وهو العليم الحكيم\" 17 دقيقة 34 ثانية
(46) وقوله لتعلموا أن الله على كل شيء قدير 2 دقيقة 44 ثانية
(47) المقصود بالقدرة في حق الله جل وعلا 01 دقيقة 35 ثانية
(48) قوله إن الله هو الرزاق ذو القوة المتين 5 دقيقة 50 ثانية
(49) الفرق بين القدرة والقوة في وصف الله جل وعلا 1 دقيقة 34 ثانية
(50) إن الله كان سميعا بصيرا 07 دقيقة 05 ثانية
(51) السمع الثابت لله تعالى نوعان 5 دقيقة 51 ثانية
(52) الرؤية الثابتة لله تعالى على دلالتين 05 دقيقة 24 ثانية
(53) الإرادة الشرعية والإرادة الكونية 8 دقيقة 17 ثانية
(54) إثبات صفة محبة الله تعالى لعباده المؤمنين 9 دقيقة 7 ثانية
(55) إثبات صفة الرحمة لله تعالى 10 دقيقة 52 ثانية
(56) إثبات صفة الرضا لله تعالى 5 دقيقة 8 ثانية
(57) إثبات صفة الغضب والسخط لله تعالى 7 دقيقة 1 ثانية
(58) إثبات صفة مجيء الله تعالى يوم القيامة 6 دقيقة 10 ثانية
(59) إثبات الوجه والصورة لله تعالى 3 دقيقة 49 ثانية
(60) إثبات اليدين لله تعالى 03 دقيقة 27 ثانية
(61) إثبات صفة العين لله تعالى 02 دقيقة 52 ثانية
(62) إثبات السمع والرؤية لله تعالى 08 دقيقة 51 ثانية
(63) إثبات المحال والمكر والكيد لله تعالى 07 دقيقة 07 ثانية
(64) إثبات صفة العفو والمغفرة لله تعالى 05 دقيقة 02 ثانية
(65) إثبات صفة العزة لله تعالى 04 دقيقة 19 ثانية
(66) اسم الله تعالى مبارك تنال معه البركة 02 دقيقة 44 ثانية
(67) تنزيه الله تعالى عن النقائص 13 دقيقة 02 ثانية
(68) إثبات استواء الله تعالى على عرشه 11 دقيقة 34 ثانية
(69) إثبات صفة العلو لله تعالى 07 دقيقة 41 ثانية
(70) إثبات معية الله تعالى لخلقه HD 12 ثانية
(71)إثبات صفة الكلام لله تعالى 02 دقيقة 50 ثانية
(72) إثبات النداء لله تعالى 04 دقيقة 14 ثانية
(73) القرآن كلام الله تعالى 05 دقيقة 18 ثانية
(74) إثبات رؤية المؤمنين ربهم يوم القيامة 03 دقيقة 20 ثانية
(75) الآيات التي تخبر عن صفات الله تعالى في كتابه كثيرة 01 دقيقة 07 ثانية
(76) التفكر في آيات الله طلبا للهداية 03 دقيقة 26 ثانية
فصل: السنة تفسر القرآن وتبينه
(77) منزلة السنة في العقائد والشرائع 09 دقيقة 44 ثانية
(78) إثبات نزول الله تعالى إلى السماء الدنيا 12 دقيقة 07 ثانية
(79)إثبات صفة الفرح والضحك والعجب لله تعالى 07 دقيقة 56 ثانية
(80) إثبات صفة القدم لله تعالى 05 دقيقة 23 ثانية
(81) إثبات أن الله تعالى متكلم بصوت 05 دقيقة 10 ثانية
(82) إثبات علو الله تعالى وفوقيته 05 دقيقة 19 ثانية
(83) معية الله تعالى لخلقه 07 دقيقة 36 ثانية
(84) إثبات رؤية الله تعالى يوم القيامة 02 دقيقة 15 ثانية
(85) أحاديث الصفات تمر كما جاءت 02 دقيقة 53 ثانية
(86) بيان وسطية أهل السنة والجماع 14 دقيقة 36 ثانية
(87) أهل السنة وسط في باب أسماء الله وصفاته 10 دقيقة 03 ثانية
(88) أهل السنة وسط في أفعال الله تعالى 15 دقيقة 12 ثانية
(89)أهل السنة وسط في باب الأحكام 07 دقيقة 41 ثانية
(90) أهل السنة وسط في أسماء الإيمان والدين 05 دقيقة 40 ثانية
(91) أهل السنة وسط في أصحاب رسول الله 08 دقيقة 06 ثانية
(92) الله سبحانه فوق عرشه علي على خلقه 04 دقيقة 11 ثانية
(93) الله يعلم ما أنتم عاملون 07 دقيقة 38 ثانية
(94) معية الله لا تعني الاختلاط بالخلق 12 دقيقة 31 ثانية
(95) مقتضى معية الله تعالى لخلقه 04 دقيقة 03 ثانية
(96) وجوب صيانة النصوص عن الظنون الكاذبة 09 دقيقة 04 ثانية
فصل: في قرب الله تعالى وإجابته وأن ذلك لا ينافي علوه
(97) الإيمان بأن الله قريب من خلقه 09 دقيقة 41 ثانية
فصل: في الإيمان بأن القرآن كلام الله حقيقة
(98) عقيدة أهل السنة والجماعة في مسألة القرآن 08 دقيقة 35 ثانية
(99) القرآن من الله بدأ وإليه يعود 03 دقيقة 02 ثانية
(100) القرآن كلام الله حقيقة 08 دقيقة 22 ثانية
(101) بل إذا قرأه الناس أو كتبوه في المصاحف 04 دقيقة 24 ثانية
(102) وهو كلام الله حروفه ومعانيه 01 دقيقة 48 ثانية
فصل: في الإيمان بأن المؤمنين يرون الله يوم القيامة
(103) الإيمان برؤية المؤمنين لربهم يوم القيامة 09 دقيقة 56 ثانية
(104)رؤية الله في عرصات القيامة وفي الجنة 08 دقيقة 41 ثانية
فصل: الإيمان باليوم الآخر
(105) الإيمان بما أخبر به النبي مما يكون بعد الموت 07 دقيقة 12 ثانية
(106) الإيمان بفتنة القبر 10 دقيقة 50 ثانية
(107) الإيمان بعذاب القبر ونعيمه 15 دقيقة 20 ثانية
(108) ما هي فتنة القبر 02 دقيقة 14 ثانية
(109) إعادة الأرواح إلى الأبدان 16 دقيقة 06 ثانية
(110) توصيف يوم القيامة 20 دقيقة 41 ثانية
(111) تصفة الحساب يوم القيامة 12 دقيقة 56 ثانية
(112) صفة حوض النبي صلى الله عليه وسلم 12 دقيقة 38 ثانية
(113)صفة الصراط يوم القيامة 08 دقيقة 29 ثانية
(114) ما يصير إليه أهل الإيمان بعد عبور الصراط 01 دقيقة 44 ثانية
(115) وأول من يستفتح باب الجنة محمد 07 دقيقة 48 ثانية
(116) وله في القيامة ثلاث شفاعات 05 دقيقة 35 ثانية
(117) شفاعة النبي في أهل الموقف ليقضى بينهم 03 دقيقة 35 ثانية
(118) شفاعة النبي لأهل الجنة في دخول الجنة 07 دقيقة 14 ثانية
(119) شفاعة النبي فيمن استحق دخول النار 04 دقيقة 25 ثانية
(120) ويخرج الله من النار أقواما بغير شفاعة 04 دقيقة 46 ثانية
(121) أصناف ما تضمنته الدار الآخرة 3 دقيقة 31 ثانية
(122)الإيمان بالقدر خيره وشره 11 دقيقة 29 ثانية
(123) الإيمان بالقدر على درجتين 7 دقيقة 50 ثانية
(124) التقدير والكتابة تكون تفصيلا بعد جملة 7 دقيقة 36 ثانية
(125) موقف غلاة القدرية من علم الله المتقدم 5 دقيقة 24 ثانية
(126) مشيئة الله تعالى النافذة 9 دقيقة 59 ثانية
(127) العباد فاعلون حقيقة والله خالق أفعالهم 10 دقيقة 31 ثانية
(128) بيان الفرق التي ضلت في القدر 9 دقيقة 56 ثانية
(129) القدرية التي تثبت القضاء والقدر وتكذب بالأمر والنهي 6 دقيقة 57 ثانية
فصل: الدين والإيمان قول وعمل
(130) الدين والإيمان قول وعمل 10 دقيقة 38 ثانية
(131) الإيمان يزيد بالطاعة وينقص بالمعصية 5 دقيقة 31 ثانية
(132) أهل السنة لا يكفرون أهل القبلة بمطلق المعاصي 5 دقيقة 50 ثانية
(133) الأخوة الإيمانية ثابتة مع المعاصي 2 دقيقة 16 ثانية
(134) لا يسلبون الفاسق الملي الإيمان بالكلية 3 دقيقة 43 ثانية
(135) الفاسق يدخل في اسم الإيمان المطلق 42 ثانية
(136) صاحب الكبيرة قد لا يدخل في اسم الإيمان المطلق 5 دقيقة 27 ثانية
فصل: موقف أهل السنة من أصحاب الرسول وأهل بيته
(137) سلامة قلوب أهل السنة والجماعة لأصحاب الرسول 4 دقيقة 57 ثانية
(138) سب أصحاب الرسول محرم بالكتاب والسنة 7 دقيقة 50 ثانية
(139) معرفة قدر الصحابة 1 دقيقة 57 ثانية
(140) أفضل أمة محمد القرن الأول 8 دقيقة 9 ثانية
(141) يشهد أهل السنة والجماعة أن العشرة في الجنة 2 دقيقة 12 ثانية
(142) خير هذه الأمة بعد نبيها أبو بكر 5 دقيقة 7 ثانية
(143) أجمع الصحابة على تقديم عثمان في البيعة 8 دقيقة 9 ثانية
(144) أهل السنة يحبون أهل بيت رسول الله ويتولونهم 12 دقيقة 7 ثانية
(145) أهل السنة والجماعة يتولون جميع المؤمنين 3 دقيقة 11 ثانية
(146) الإمساك عما شجر بين الصحابة 8 دقيقة 59 ثانية
(147) خير الخلق بعد الأنبياء 5 دقيقة 31 ثانية
(148) التصديق بكرامات الأولياء 12 دقيقة 3 ثانية
فصل: طريقة أهل السنة العملية
(149) بيان الأصول التي يستند إليها أهل السنة والجماعة 15 دقيقة 9 ثانية
فصل:منهج أهل السنة في الأمر بالمعروف
(150) ما تميز به أهل السنة والجماعة في مسلكهم 4 دقيقة 28 ثانية
(151) ويرون إقامة الحج والجهاد والجمع مع الأمراء 3 دقيقة 18 ثانية
(152) أهل السنة والجماعة يدينون بالنصيحة للأمة 7 دقيقة 21 ثانية
(153) على الحق ظاهرين لا يضرهم من خالفهم 8 دقيقة 31 ثانية

الإيمان-برؤية-المؤمنين-لربهم-يوم-القيامة

"يقول –رحمه الله-: فصل وقد دخل أيضًا فيما ذكرناه من الإيمان به وبكتبه وبملائكته وبرسله الإيمان بأن المؤمنين يرونه يوم القيامة عيانا بأبصارهم كما يرون الشمس صحوا ليس دونها سحاب وكما يرون القمر ليلة القدر لا يضامون في رؤيته".

هذا البيان من المؤلف –رحمه الله- في شأن رؤية أهل الإيمان للرحمن جل في علاه يقول: "وقد دخل أيضًا فيما ذكرناه" أي من عقيدة أهل السنة والجماعة

"من الإيمان به وبكتبه وبملائكته ورسله الإيمان بأن المؤمنين يرونه" أي يرون الله –عز وجل- يوم القيامة.

ولا ريب في إثبات ذلك، فإن الأدلة في القرآن والسنة متوافرة متضافرة في إثبات رؤية المؤمنين لربهم فقد ذكر الله تعالى رؤية المؤمنين لربهم في القرآن في مواضع عديدة من أصرح ذلك ما ذكره الله تعالى في سورة القيامة في قوله –جل وعلا-: ﴿وُجُوهٌ يَوْمَئِذٍ نَاضِرَةٌ إِلَى رَبِّهَا نَاظِرَةٌ[القيامة: 22- 23] فهذه الآية الكريمة من أصرح الآيات في رؤية المؤمنين لربهم –جل وعلا- حيث إن الله تعالى أضاف النظر نظر أهل الإيمان إلى الوجه الكريم سبحانه وبحمده.

دلالة اللغة وفهم السلف على الرؤية الحقيقية:

وعدَّى ذلك بـ(إلى) فقال: ﴿وُجُوهٌ يَوْمَئِذٍ نَاضِرَةٌ إِلَى رَبِّهَا نَاظِرَةٌ[القيامة: 22- 23] أي تنظر إليه جل في علاه سبحانه وتعالى، وهذا لا يكون في لسان العرب إلا لرؤية يعاين فيها الرائي المرئي ببصره، وقد نقل عن كثير من السلف أنهم فهموا من هذه الآية رؤية المؤمنين لله –عز وجل- يوم القيامة، وهذا من أقوى الأدلة وكذلك قوله تعالى: ﴿لِلَّذِينَ أَحْسَنُوا الْحُسْنَى وَزِيَادَةٌ[يونس: 26] فالزيادة هي النظر إلى الله –عز وجل- كما جاء ذلك في تفسير جماعة من الصحابة والتابعين رضي الله تعالى عنهم ورحمهم.

وكذلك قوله –جل علا- فيما أعده لأوليائه ﴿لَهُمْ مَا يَشَاءُونَ فِيهَا وَلَدَيْنَا مَزِيدٌ[ق: 35] فقد جاء التفسير عن أنس بن مالك رضي الله تعالى عنه بإسناد صحيح أنه قال في قوله تعالى: ﴿وَلَدَيْنَا مَزِيدٌ﴾ أنه يتجلى لهم كل جمعة سبحانه وبحمده.

ورؤية المؤمنين لله –عز وجل- ثابتة كما جاء في صحيح الإمام مسلم من حديث صهيب رضي الله تعالى عنه أن النبي –صلى الله عليه وسلم- قال: «إذا دخل أهل الجنة الجنة قال لهم الله –عز وجل-: هل تريدون أن أزيدكم؟ فيقولون: ألم تبيض وجوهنا ألم تدخلنا الجنة ألم تنجينا من النار؟ فيكشف الحجاب فلا يكون عندهم شيء ألذ ولا أطيب من النظر إلى وجهه الكريم» سبحانه وتعالى وقرأ قوله جل في علاه: ﴿لِلَّذِينَ أَحْسَنُوا الْحُسْنَى وَزِيَادَةٌ[يونس: 26] وهذا إشارة إلى أن الزيادة المذكورة في الآية هي رؤية المؤمنين لله –عز وجل- في الجنة نسأل الله أن نكون منهم.

أدلة رؤية الله عز وجل:

ومما يدل على رؤية المؤمنين لربهم –عز وجل- في الجنة قوله –جل وعلا-: ﴿عَلَى الأَرَائِكِ يَنظُرُونَ[المطففين: 23] فقد فسرها جماعة من أهل العلم أنهم ينظرون إليه سبحانه وبحمده، وقد فسر جماعة من أهل العلم لقاء الله –عز وجل- بالنظر إليه في قوله تعالى: ﴿فَمَنْ كَانَ يَرْجُوا لِقَاءَ رَبِّهِ[الكهف: 110] قال بعض أهل اللغة: لا يكون اللقاء إلا بنظر ورؤية وإبصار، كل هذه الأدلة دالة على إثبات رؤية المؤمنين لله –عز وجل-.

ومما يدل على ذلك خبر النبي –صلى الله عليه وسلم- الذي نقل عنه متواترًا حيث قال –صلى الله عليه وسلم-: «إنكم سترون ربكم كما ترون القمر ليلة البدر لا تضامون فيه» وهذا الحديث في الصحيح من حديث جرير بن عبد الله، وهو خبر محقق عن رؤية المؤمنين لربهم جل في علاه، وقد جاء نظيره في الصحيحين من حديث أبي هريرة ومن حديث أبي سعيد أن النبي –صلى الله عليه وسلم- سُئل: هل يرى المؤمنون ربهم يوم القيامة؟ أو هل نرى ربنا يوم القيامة؟ فقال النبي –صلى الله عليه وسلم-: «هل تُضامون في رؤية القمر ليلة البدر ليس دونها سحاب؟» قالوا: لا يا رسول الله، قال: «هل تضامون في رؤية الشمس صحوا ليس دونها سحاب؟» قالوا: لا يا رسول الله، قال: «إنكم سترون ربكم كما ترون القمر ليلة البدر ليس دونه سحاب وكما ترون الشمس صحوا ليس دونها سحاب»، فأخبر النبي –صلى الله عليه وسلم- عن الرؤية ولتحقيق ذلك أخبرهم برؤية في الدنيا نظير ما أخبر به مما يكون في الآخرة لرؤيتهم لربهم جل في علاه.

وإنما ذكر الشمس والقمر لأنهما أعظم المخلوقات مما يبصره الناس، ورؤيتهم يشترك فيها الخلق جميعا ممن لهم بصر، ولذلك ذكرها النبي –صلى الله عليه وسلم- في إثبات رؤية المؤمنين لربهم جل في علاه، فشبه رؤية المؤمنين ربهم برؤيتهم للشمس أو القمر صحوا ليس دونهما سحاب، والسبب في هذا ما ذكرت من أن الشمس والقمر هما أعظم الموجودات المبصَرات المرئيات ولا يمكن أن يرى الإنسان شيء أكمل من رؤيته للشمس والقمر، ولذلك ذكرهما النبي –صلى الله عليه وسلم- في التعريف برؤية المؤمنين لربهم يوم القيامة، نسأل الله أن نكون منهم.

الرؤية عينية:

وقوله –رحمه الله- في سياق تقرير عقد أهل السنة والجماعة في شأن الرؤية قال: "عينا" وهذا لبيان أن الرؤية حقيقية تكون بالعين وليس كما يقول من خرج عن الصراط المستقيم في هذه الصفة فقال: يرونه في غير مواجهة. وهذا قول لا حقيقة له ولذلك كان قول يشبه أن يكون من الأقوال المستحيلة لأنه لا يمكن أن يرى شيء إلا بمواجهة ومعاينة.

ولهذا تبرأ بعض من قال بهذا القول من مضمونه، وقالوا: إن حقيقته تستلزم نفي رؤية الله –عز وجل- يوم القيامة.

ليست الرؤية رؤية إحاطة:

وليعلم أن رؤية المؤمنين لربهم يوم القيامة ليست رؤية إحاطة فالبشر عاجز عن الإحاطة بالله –عز وجل- كما قال تعالى: ﴿وَلا يُحِيطُونَ بِهِ عِلْمًا[طه: 110] ، وكما قال –جل وعلا-: ﴿وَلا يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِنْ عِلْمِهِ[البقرة: 255] فهم يرون لكنهم لا يحيطون به جل في علاه.

وهذا يحصل في نظر الإنسان ورؤيته للمخلوقات، فنحن نرى السقف لكن لا نستطيع أن نحيط به إحاطة دقيقة، ولذلك رؤيتك له عن بعد ليست كما لو اقتربت ورأيت فستكتشف من الأشياء بقربك أو بواسطة ما يحصل من التكبير ما لا تدركه بالرؤية البعيدة، ولذلك يقول الله تعالى: ﴿لا تُدْرِكُهُ الأَبْصَارُ وَهُوَ يُدْرِكُ الأَبْصَارَ[الأنعام: 103] فأبصار الخلق عاجزة عن إدراك كون الرب وحقيقته جل في علاه، يرونه لكنهم لا يحيطون به سبحانه وبحمده.

الضلال بسبب الخلط بين الرؤية والإحاطة:

ففرق بين إثبات الرؤية وبين الإحاطة والإدراك، ولهذا من يستدل على نفي الرؤية بقوله تعالى: ﴿لا تُدْرِكُهُ الأَبْصَارُ[الأنعام: 103] ليس استدلاله بسديد ولا هو بصواب، بل هذا لا ينفي ذاك، لأن أهل السنة والجماعة يثبتون رؤية الله –عز وجل- لأهل الإيمان يوم القيامة وينفون أن تكون هذه الرؤية رؤية إحاطة ورؤية إدراك بل هو العظيم الذي جل أن يدركه عباده أو يحيطوا به سبحانه وبحمده.


التعليقات